الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية

الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية

الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية ، في جميع المراحل الدراسية يحتاج الطلاب إلى إعداد وكتابة أبحاث علمية ، وهو ما يمثل عبئًا كبيرًا عليهم؛ إذ يفتقر بعضهم إلى المعرفة بمهارات إعداد البحوث والخطوات الصحيحة لإجرائها وفقًا لمعايير المؤسسة التعليمية التي ينتمي إليها، مما حدا بهم إلى اللجوء إلى الأبحاث المتوفرة على شبكة الإنترنت لنسخها ونقلها دون بذل أي مجهود يُذكر، وبناءً على ذلك قُمنا بجمع أهم الأساسيات التي تعتمد عليها كتابة البحث العلمي لتكون دليلًا شاملًا لكل المهتمين بهذا المجال، وليسهل عليهم اتباع الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية متميزة ، وحتى تترك انطباعًا جيِّدًا لدى قارئ البحث أو المشرف عليه.

الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية:

  • ينبغي أولًا تحديد الهدف الأساسي من كتابة البحث كحل مشكلة ما، أو الإجابة عن تساؤلٍ مهم.
  • اختيار عنوان جذاب واضح يدل على مضمون البحث بحيث لا يكون غايةً في الطول، وكذلك لا يكون قصيرًا إلى درجة مُخلَّة.

الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية

الطريقة الصحيحة لكتابة أبحاث علمية


كتابة خطة البحث، والتي تشمل ما يلي:

  1. المقدمة.
  2. مشكلة البحث.
  3. الفصول والأبواب.
  4. الخاتمة.
  5. الفهارس.

وتُعد خطة البحث بمثابة الدليل الذي يرشد الباحث للكتابة بطريقة صحيحة دون إخلال أو إطالة أو تشعب إلى مواضيع أخرى فرعية ليس ذات صلةٍ بموضوع البحث.

  • تشمل مقدمة البحث الفقرات التالية:

مشكلة البحث.

أسبابُ كتابة البحث.

طُرق ووسائل معالجة المشكلة.

الدراسات السابقة التي تطرقت إلى المشكلة وماذا سيضيف إليها من خلال بحثه.

  • إعداد المراجع والمصادر التي يستقي منها الباحث معلوماته، وتتنوع هذه المراجع بين الكتب والمجلات والدراسات سابقة والمواقع إلكترونية والوسائط والاستبيانات والمقابلات، وغير ذلك.
  • مرحلة التسجيل، وتتمثل في تدوين جميع المعلومات المتعلقة بالبحث.
  • فرز البيانات التي تم تسجيلها بحيث يُبقي الباحث على ما سوف يحتاج إليه في البحث العلمي ويستبعد ما لن يفيده.
  • الكتابة في مسودةٍ بالطريقة التي تناسبك بحيث تستطيع بكل سهولة أن تقوم بالتعديل والحذف والإضافة.
  • ذِكر المصادر والمراجع بالترتيب المتعارف عليه ووفقًا للطريقة التي تختارها مؤسستك العلمية.
  • التدقيق اللغوي والإملائي، وهي المرحلة التي تتم بعد الانتهاء من كتابة البحث بحيث تُراجع جميع النصوص، ويتم التأكد من خلوها من الأخطاء اللغوية والإملائية.
  • مرحلة الطباعة.

سمات البحث العلمي الجيد

يهتم كثير من الدول المتقدمة بالبحث العلمي وتخصِّص له ميزانياتٌ ضخمة إيمانًا منها بأنه هو السبيل إلى نهضة البلاد في جميع المجالات، وكتابة أبحاث علمية جيدة هي التي تحتوي على إجابة شافية لسؤال مميز يتسم بالصفات التالية:

  • أن يكون ذا نطاق محدد.
  • يمكن الإجابة عنه.
  • أن يكون مبتكرًا أو يحوي إضافة جديدة.
  • أن يكون مثيرًا لاهتمام القارئ.

كما أن البحث العلمي الجيد هو الذي يضيف بصمة جديدة إلى القارئ، ويكون ذا أسلوب مميز يجذب القارئ إلى إتمام قراءته، فضلًا عن عنوانه المميز الذي يدل على فحوى البحث، وكلما تنوعت مصادر ومراجع البحث كان غنيًّا وقيمًا، كما ينبغي على الباحث الإشارة إلى مواضع الاقتباس ونسبتها إلى صاحبها وعمل فهارس تسهل على القارئ الرجوع إلى أي جزئية يرغب في قراءتها.

إن كتابة أبحاث علمية بالطريقة الصحيحة ليست أمرًا معقدًا كما يظن الكثيرون وكل ما في الأمر هو قليل من العزيمة والصبر والإصرار مع وضع خطةٍ محددةٍ قابلةٍ للتنفيذ والابتعاد عن التسويف والتأجيل.

ويعمل لدى شركة بيكسلز سيو نخبةٌ من المتخصصين في كتابة أبحاثٍ علمية في جميع التخصصات على أساسٍ من الدقة والالتزام والموضوعية والسرية، ووفقًا للمعايير الصحيحة مع مراعاة ما تضعه المؤسسات التعليمية من شروط إضافية، وكل خطوةٍ من خطوات إجراءات البحث تتم بعنايةٍ ودقة بهدف إخراج البحث على أفضل وجه.     

عن الكاتب

شركة بيكسلز سيو – تختص بمجال كتابة المحتوى العربي وترجمته على شبكة الإنترنت. يمكنك التواصل معنا مباشرة من خلال هذا البريد: info@pixelsseo.com أو من خلال هذا الهاتف واتس اب : 00201284751116


اضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول المطلوبة تتميز بـ *


يمكنك استخدام HTML وسوم واكواد : <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>